الشروع في المخطط التفصيلي على الأراضي الغربية بعد إسترجاعها من المصادرة

 חדשות ועדכונים

תיאור

​وفق الرؤية الأستراتيجية لتوسيع مسطح نفوذ عين ماهل وتوسعة أراضي البناء فيها ، وإستمراراً لسير العمل في إعداد المخططات الشمولية بعد إتمام الخارطة الهيكلية الشمولية، باشر المجلس المحلي في الأشهر الماضية بالتعاون مع دائرة أراضي اسرائيل (רשות מקרקעי ישראל) العمل على إنشاء مخطط تفصيلي وشمولي على الأراضي الغربية (מתחם 3.1 עירוני מעורב) ويشمل (أرض السيل، ومراح الجرانة ووادي الخويخ) على مساحة 176.5 دونم، منها 90% من الأراضي العامة تخصص لمباني تجارية والمؤسسات العامة، و 10% منها أراض ملكية خاصة تخصص لقسائم البناء لأصحاب الأراضي (قرابة 200 وحدة سكنية).

والجدير بالذكر بأن هذه الأراضي كانت مصادرة وتابعة لمسطح نفوذ نوف هجليل ، وضمن التفاهمات مع البلدية ومع بلورة مخطط الخارطة الهيلكية الجديدة ، تم إسترجاعها الى مسطح نفوذ عين ماهل.

ويعتبر هذا التخطيط منفساً إضافياً وحيوياً لتطوير عين ماهل مستقبلاً بعد أن أعددنا مخطط الجبل (הגבעה הצפונית) من الناحية الشرقية ، ومخططات التفضيلية في المناطق الجنوبية מתחם 2.3.1 و מתחם 2.3.2 ​ (ظهر العياط، عراق الزاغ / السلالم / الطحاوي).

والتي في مسار عمل متقدم بعد جلسة البحث الرسمية في  التي كانت في تاريخ 6.12.23 في اللجنة اللوائية ، وسنطلعكم على تفاصيلها لاحقاً. 
بمشيئة الله ستشهد عين ماهل في السنوات المقبلة القريبة قفزة نوعية بتوفر مئات الدونمات للبناء والعمران لأبناء عين ماهل.


תמונה
الشروع في المخطط التفصيلي على الأراضي الغربية بعد إسترجاعها من المصادرة
תאריך 06/06/2023
שיוך כתבות
קבצים מצורפים

الشروع في المخطط التفصيلي على الأراضي الغربية بعد إسترجاعها من المصادرة

الشروع في المخطط التفصيلي على الأراضي الغربية بعد إسترجاعها من المصادرة
תאריך: 06/06/2023

​وفق الرؤية الأستراتيجية لتوسيع مسطح نفوذ عين ماهل وتوسعة أراضي البناء فيها ، وإستمراراً لسير العمل في إعداد المخططات الشمولية بعد إتمام الخارطة الهيكلية الشمولية، باشر المجلس المحلي في الأشهر الماضية بالتعاون مع دائرة أراضي اسرائيل (רשות מקרקעי ישראל) العمل على إنشاء مخطط تفصيلي وشمولي على الأراضي الغربية (מתחם 3.1 עירוני מעורב) ويشمل (أرض السيل، ومراح الجرانة ووادي الخويخ) على مساحة 176.5 دونم، منها 90% من الأراضي العامة تخصص لمباني تجارية والمؤسسات العامة، و 10% منها أراض ملكية خاصة تخصص لقسائم البناء لأصحاب الأراضي (قرابة 200 وحدة سكنية).

والجدير بالذكر بأن هذه الأراضي كانت مصادرة وتابعة لمسطح نفوذ نوف هجليل ، وضمن التفاهمات مع البلدية ومع بلورة مخطط الخارطة الهيلكية الجديدة ، تم إسترجاعها الى مسطح نفوذ عين ماهل.

ويعتبر هذا التخطيط منفساً إضافياً وحيوياً لتطوير عين ماهل مستقبلاً بعد أن أعددنا مخطط الجبل (הגבעה הצפונית) من الناحية الشرقية ، ومخططات التفضيلية في المناطق الجنوبية מתחם 2.3.1 و מתחם 2.3.2 ​ (ظهر العياط، عراق الزاغ / السلالم / الطحاوي).

والتي في مسار عمل متقدم بعد جلسة البحث الرسمية في  التي كانت في تاريخ 6.12.23 في اللجنة اللوائية ، وسنطلعكم على تفاصيلها لاحقاً. 
بمشيئة الله ستشهد عين ماهل في السنوات المقبلة القريبة قفزة نوعية بتوفر مئات الدونمات للبناء والعمران لأبناء عين ماهل.